Bulgarian National Radio © 2020 All Rights Reserved

بلاغوي راغين: 1% من قيمة التداول في السياحة بحاجة للذهاب إلى الإعلان

Photo: BGNES

بعد عدة سنوات من تراجع السياحة البلغارية سجلت بداية جيدة لهذا العام، قال في حديث لاذاعة بلغاريا رئيس رابطة الفندقة والمطاعم البلغارية بلاغوي راغين.  ويرجع ذلك أساسا إلى الى العلاقاتالدولية المتغيرة بين روسيا وتركيا، الهجمات الإرهابية في تركيا وهلم جرا. ويتوقع خبراء في الصناعة في البلاد الاستفادة من تحويل عدد كبير من السياح الروس من مصر إلى وجهات سياحية أخرى. سجلت صناعة السياحة في بلغاريا نموا يزيد عن 30 ٪ في السوق التركية، أما عدد السياح من الدول المجاورة مقدونيا واليونان وصربيا ورومانيا هذا العام مرتفعة بشكل تقليدي. وبالإضافة إلى ذلك، سجل القطاع نموا للمواطنين البلغار الذين اختاروا الراحة في البلاد وترك أموالهم في الاقتصاد المحلي، أضافراغينوتابع في القول:

"إن أكثر قطاع السياحة تطورا سياحة المنتجعات الصحية. على مدى السنوات العشر الماضية، شهد هذا القطاع نهضة حقيقية. إلى جانب الوجهات التقليدية مثل فيلينغراد، ساندانسكي، خيسار وبوموريه التي اكتسبت بالفعل زخما ومنتجعات مثل ديفين، كيوستينديلوفارشيتس. لذلك وضعنا هذه المسألة في الميزانية-2017 لتوفير 1٪ من قيمة التداول في قطاع السياحة للذهاب للدعاية الخارجية، لأنه وفقا لشركائنا الدوليين، أكبر نقطة ضعف لدينا هو الدعاية والرسالة السلبية التي نرسلها للعالم. نأمل في المستقبل أن يسود الوضعية والتفاؤل، لأن لا أحد يريد أن يذهب لزيارة عائلة حيث استحوذت السلبية على الأسرة بأكملها. أنا متفائل بأننا سوف نجد لغة مشتركة مع لجنة الميزانية في البرلمان، مع وزارة المالية، مع رئيس الوزراء ووزير السياحة، والأهم من ذلك مع البلديات، لدينا علاقة جيدة جدا "

بعد سلسلة الهجمات الإرهابية في تركيا العديد من البلغار الذين يمكثون هناك تقليديا تحولوا إلى قضاء العطلات في اليونان، أو اختاروا البقاء والاسترخاء في فنادق المنتجعات الصحية في بلغاريا:

"العديد من أصحاب الفنادق على ساحل البحر الأسود البلغاري جعلوا خدمات التدليك والعناية والمجمعات ولديهم النية ليس فقط لتمديد الموسم السياحي، ولكن للقيام بذلك على مدار السنة كما هو الحال في ألبينا، بوموريه، فارنا والشاطئ المشمس. وقد بدأت المنتجعات الشتوية أيضا لتطوير السياحة الترفيهية من أجل العمل على مدار السنة. الخبر السار هو أن معظم منتجعات التزلج على الجليد تقع بالقرب المنتجعات وعندما يقترن الجبال والهواء النقي والمياه المعدنية تحصل خدمة فريدة من نوعها للسياح ".

يجب على أصحاب الفنادق البلغارية إقناع شركات النقل الجوي فتح مزيد الرحلات الجوية المنخفضة التكلفة إلى بلغاريا لتمديد موسم الصيف، قال راغين. فكرة أخرى من أصحاب الفنادق المحلية لجذب المزيد من السياح الأجانب المرتبطين مع توفير مكافأة نقدية لنموذج معين من الخدمات مثل خدمات التدليك والعناية والمعالم السياحية وسياحة المشي. المرافق في السياحة هي جيدة جدا، ولكن فشلنا في الحفاظ على الكوادر في البلاد بسبب انخفاض الأجور في القطاع، قال راغين، وأضاف:

"نحن ندرب هؤلاء المتخصصين في بلغاريا، ولكن بعد ذلك يذهبون إلى الخارج بحثا عن أجر أفضل. لدينا مشكلة في الحصول على الموظفين المؤهلين. نعمل مع وزارة التربية والتعليم ولجنة التعليم والعلوم في البرلمان على إعادة التدريب وتدريب الموظفين واستخدام الأموال الأوروبية لهذا الغرض. ونحن نحث المواطنين من الشتات البلغاري في مولدوفا وأوكرانيا، الذين نعمل معهم بشكل أفضل للحصول على تصريح عمل لمدة 5-6 أشهر على الأقل للمشاركة في الموسم السياحي الأكثر نشاطا ".


More from category

ندعو الشركات الألمانية لتحويل أعمالها في بلغاريا

فرص للتوسع في الاستثمار والتجارة في ألمانيا ناقش نواب وزراء الاقتصاد دانييلا فيزييفا وليوبين بتروف في لقاء مع ممثلي اللجنة الشرقية للاقتصاد الألماني. هناك ميل للشركات الألمانية التي تخطط لسحب استثماراتها من الصين وتركيا للاستفادة من المزايا التي توفرها..

نشر بتاريخ ٢٩‏/١١‏/٢٠١٦ ٤:٢٠ م

الاقتصاد البلغاري يستمر في النمو دون الاستثمار الأجنبي

وفقا لأحدث البيانات الرسمية، كان النمو الاقتصادي في البلاد حتى الآن للسنة 3.5٪، في حين سجلت الاستثمارات الأجنبية المباشرة انخفاض غير مسبوق لأكثر من 21٪. لا يمكن لمعدلات النمو التقاط الأنفاس، ولكن مع ذلك تضع البلاد في المرتبة الثانية في أوروبا حيث يبلغ..

نشر بتاريخ ٢١‏/١١‏/٢٠١٦ ١٢:٤٨ م

الميزانية في وقت عدم الاستقرار والمصير المجهول

مشروع ميزانية الدولة الذي أُعد وقُدم الاسبوع الماضي من وزارة المالية لعام 2017. تم تحديد وصفه وزير المالية فلاديسلاف غورانوف نفسه بأنه محافظ وممل. بهذا كان يريد القول، بأن حكومة رئيس الوزراء بويكو بوريسوف لا تزمع في أي تغييرات جذرية، وحتى الواعدة من..

نشر بتاريخ ١٦‏/١١‏/٢٠١٦ ١:٣٢ م